الرئيسية » 24 ساعة » مراكش- تكريم 3 نساء تميزن بجهودهن في المحافظة على البيئة

مراكش- تكريم 3 نساء تميزن بجهودهن في المحافظة على البيئة

كرمت “مؤسسة إيف روشيه“ Fondation Yves Rocher الفرنسية في مدينة مراكش، ثلاث نساء مغربيات تميزن بجهودهن في المحافظة على البيئة٬

وجاءت هذه الخطوة ضمن فعاليات الدورة الثامنة لـ “جائزة أرض النساء” – المغرب، التي أطلقتها المؤسسة في العام 2001. وتهدف هذه الجائزة إلى تشجيع النساء العاملات على المحافظة على البيئة، وإبراز مدى التزامهن في هذا الميدان عبر الأنشطة التي يضطلعن بها٬ والتي يمكن اعتبارها نماذج يمكن الاقتداء بها من أجل حماية الأرض من كل أشكال الاستغلال المفرط وغير المشروع.

وفي هذا السياق، فازت بالجائزة الأولى حنان لشهب، رئيسة مجموعة ذات منفعة اقتصادية تعرف باسم “نساء الريف” لإنتاج زيت الزيتون ومشتقاته، وذلك تقديرا لمشروعها الهادف الى تثمين الكتلة الحيوية المتبقية من استخراج زيت الزيتون “الفيتور“. ويهدف هذا المشروع إلى تثمين هذه المادة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الطاقة، والتي يمكن جعلها مصدرا لطاقة نظيفة ومستدامة، لتصبح وقودا بديلا لوقود آخر مستعمل في الصناعة، كما يمكن استعمالها بديلا لحطب التدفئة، الأمر الذي من شأنه أن يتيح للنساء العاملات في هذا المجال ضمان مدخول إضافي،. وتضم المجموعة ذات المنفعة الاقتصادية “نساء الريف” أكثر من 328 امرأة، يشتغلن بالأساس في استخراج زيت الزيتون بالاعتماد على طريقة تحترم البيئة، وهو ما يمكنهن من انتاج مابين 10 و30 طنا من زيت الزيتون الخالص سنويا.

وفازت بالجائزة الثانية فاطمة كاندير أستاذة بثانوية العودة السعدية بمراكش، والتي تحرص على تكوين وتحميل المسؤولية للتلامذة الذين سيكونون مستقبلا مستهلكين وأصحاب قرار، وذلك من خلال تمكينهم من أن يكتسبوا خلال دراستهم بالمستوى الاعدادي والثانوي، رصيدا ليس فقط في المعرفة النظرية والكفاءات المكتسبة في الميدان، بل أيضا، قيم وإرادة في تغيير الأساليب غير المحترمة للبيئة.

أما الجائزة الثالثة، فكانت من نصيب خديجة بولفاند، الناشطة في مجال تربية النحل بـ “تعاونية تانلورت“ بدوار تيمغراد بأيت ملول، وذلك عن مشروعها المتمثل في المحافظة على التوازن الإيكولوجي ما بين أنظمة انتاج مكثفة، والتي ترتكز على المحافظة على التنوع البيولوجي في المناطق الطبيعية المخصصة لهذا الانتاج .

وأعربت الفائزة بالجائزة الأولى ل ” أرض النساء” لسنة 2017، السيدة حنان لشهب، خلال هذا الحفل، عن اعتزازها بهذا التتويج الذي يثمن الجهود المبذولة من قبل المجموعة التي تنتمي لها، مؤكدة اصرارها على المضي قدما في العمل الذي تقوم به. وقالت إن المرأة المغربية ، تلعب دور المربية والزوجة في بيتها، ولكن ايضا المرأة المقاولة، وهي فخورة جدا بتمثيلها.

ومن جهته، أبرز الرئيس الشرفي لمؤسسة إيف روشي – معهد فرنسا، جاك روشيه Jacques Rocher، الدور الذي تضطلع به هذه الجائزة التي تسعى إلى تشجيع والعمل من اجل المحافظة على التنوع البيولوجي.

تجدر الإشارة إلى أن “جائزة أرض النساء” Prix Terre de Femmes لمؤسسة “إيف روشي“٬ وهي معهد فرنسي٬ تكرم النساء اللواتي يعملن في مجال المحافظة على التنوع الايكولوجي٬ وتمنح على مستوى عدة دول من أوروبا وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *