الرئيسية » 24 ساعة » صحف السبت : مليون طفل فقير بالمغرب , إطلاق سراح القاضي الذي ضبط متلبسا بتسلم رشوة 5 آلاف درهم

صحف السبت : مليون طفل فقير بالمغرب , إطلاق سراح القاضي الذي ضبط متلبسا بتسلم رشوة 5 آلاف درهم

نقرأ في الصحف الصادرة نهاية الأسبوع الجاري، 27-28 ماي الجاري أخبارا متنوعة، منها “إطلاق سراح القاضي الذي ضبط متلبسا بتسلم رشوة 5 آلاف درهم”، و”1.2 مليون طفل فقير بالمغرب”، و””حياة سورية وجنينها في خطر ضمن العالقين بين المغرب والجزائر”، وأخبار أخرى نقرؤها لكم في العناوين التالية:

1.2 مليون طفل فقير بالمغرب

البداية من صحيفة “المساء” التي قالت إن “المندوبية السامية للتخطيط كشفت أن 1.2 مليون طفل يعانون الفقر متعدد الأبعاد، خصوصا الأطفال الذين يتراوح أعمارهم ما بين 5 و6 سنوات، بمعدل يصل إلى 21.0 بالمائة بالنسبة للفئة العمرية 7- 14 سنة, فيما ينتشر الفقر أكثر بين صفوف أطفال القرى، حسب التوزيع المجالي للأطفال الفقراء، إذ أن 88 بالمائة منهم يعيشون في المناطق القروية، رغم أنهم يشكلون نسبة 48 بالمائة من مجموع الأطفال المغاربة”.

وأوضحت مذكرة المندوبية، بمناسبة اليوم الوطني للطفل، أن “الأطفال الفقراء ينتمون لأسر يشتغل أربابها فلاحين وعمالا يدويين وفي قطاع الصيد البحري”.

الفرقة الوطنية تحقق مع أمنيين متهمين بالارتشاء

وذكرت ذات اليومية أن المفتشية العامة التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني والفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحقق مع مسؤولين أمنيين متهمين بالارتشاء والابتزاز والشطط في استعمال السلطة، إذ في سابقة من نوعها تم استدعاء رجال أمن من رتب صغيرة للإدلاء بشهاداتهم في حق مسؤوليهم السابقين.

واتخذت المديرية العامة للأمن الوطني قرارا يقضي بالتوقيف عن العمل في حق مسؤولين أمنيين بالبيضاء موضوع اتهامات مباشرة بالابتزاز والرشوة، بمجرد توصلهما بتقرير لجن التفتيش مركزية، مع تأكيدها عل أنها ستنتظر نتائج البحث القضائي المتواصل في القضية، لترتيب المسؤوليات اللازمة.

السلطات الإسبانية تضيق الخناق على المغاربة

أشارت جريدة “العلم” أن السلطات الإسبانية قامت مجددا باتخاذ قرار أحادي الجانب بالمعبر الحدودي باب سبتة، حيث منعت منذ ليلة أمس الأربعاء، العبارات المغربية من دخول المدينة للتبضع.

وحسب مصادر الجريدة ذاتها، فإن المصالح الجمركية والأمنية الإسبانية، قامت بفرض تدابير مشددة لمراقبة السيارات المغربية التي لتمر من معبر سبتة منذ ثلالة أشهر. وجاء هذا القرار، ليضيق الخناق على آلاف المغاربة الذين يمتهنون التهريب المعيشي بسيارات، عبر نقل السلع من سبتة إلى داخل التراب الوطني.

حياة سورية وجنينها في خطر ضمن العالقين بين المغرب والجزائر

وإلى يومية “آخر ساعة” التي ذكرت أن حياة امرأة من ضمن السوريين العالقين في الحدود بين المغرب والجزائر في خطر، بسبب المخاض الذي ينتابها بين الفينة والأخرى، والذي يهدد حياتها وحياة جنينها.

وأضافت الجريدة ذاتها، أن قضية السوريين العالقين هناك، تدخل منعطفا خطيرا، ينذر بالأسوأ، بعد مرور شهرين عل وجودهم في منطقة معزولة تخلو من الظروف الإنسانية، وأن من بينهم امرأة بين الحياة والموت، وتتطلب حياتها تدخلا عاجلا، بعد أن أنجبت سيدة أخرى طفلتها في العراء.

الاستقلالي اللبار يحاكم الرميد

من جريدة “الصباح” التي سلّطت الضوء على قضية “اتهام اللبار رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية لوزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان بإثارة البلبلة داخل الاتحاد العام للشغالين. وهكذا وضع مصطفى الرميد وزير حقوق الإنسان في محاكمة عسيرة، داخل لجنة العدل والتشريع، الأربعاء الماضي، بسبب التدوينة التي كتبها، وفيها انتقد تدخل رجال الأمن، واقتحام مقر نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وقال اللبار، وهو يناقش مشروع الميزانية الفرعية للوزارة المكلفة بحقوق الإنسان، مخاطبا الرميد لقد خلقتم بتدوينتكم بلبلة كبيرة داخل الاتحاد العام للشغالين، وإذا كان لديكم حساب مع رجال الأمن، كان من الواجب عليكم أن تصفوه بعيدا عن النقابة، وكان عليكم بصفتكم وزير دولة مكلف بحقوق الإنسان، أن تلتزمو الحياد”.

إطلاق سراح القاضي الذي ضبط متلبسا بتسلم رشوة 5 آلاف درهم

قالت يومية “الأخبار” رغم أن بلاغ وزارة العدل أشار إلى حالة التلبس بتسلم رشوة من أحد المواطنين داخل محكمة الاستئناف بالرباط، ضبط فيها القاضي رشيد مشقاقة، أمر الوكيل العام لدى المحكمة نفسها بإطلاق سراحه إلى حين إحالته على قاضي التحقيق لدى محكمة النقض.

وأفادت مصادر نفس الجريدة بأن القاضي الذي يرأس غرفة مكلفة بملفات الأحوال الشخصية، شوهد أول أمس الخميس داخل المحكمة، وحاول الدخول إلى قاعة الجلسات كعادته إلا أن الرئيس الأول منعه من ذلك.

وإلى جريدة “الأحداث المغربية” التي أفادت أن لجنة ذات طبيعة اقتصادية تنتمي لعناصر من مراقبة التراب الوطني، قد حلت بمدينة تطوان، وقامت بزيارة للمديرية الإقليمية للجمارك.

وأكد مصدر مطلع لجريدة “الأحداث” أن اللجنة المذكورة اشتغلت بسرية، خلال بضع أيام بناء على تقارير توصلت بها، بخصوص ثروات بعض الجمركيين العاملين بالمنطقة، سواء بمعبر باب سبتة، أو بنقط تفتيش أخرى، تدخل ضمن نطاق المديرية الإقليمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.