الرئيسية » 24 ساعة » صحف الجمعة : “فيدرالية اليسار” تقترح تعديلات تمس ميزانية “البلاط”.. والداخلية تشق نقابة “الإستقلال”

صحف الجمعة : “فيدرالية اليسار” تقترح تعديلات تمس ميزانية “البلاط”.. والداخلية تشق نقابة “الإستقلال”

نقرأ في الصحف الصادرة يوم الجمعة 12 ماي الجاري أخبارا متنوعة، منها التي تحدثت عن “فيدرالية اليسار تدعو إلى فرض الضريبة على الثروة والإرث لتمويل التعليم”، و”المغرب يتطلع إلى الطاقة النووية”، وخبر عن “الداخلية تجر 22 رئيس جماعة إلى الجنايات”، و”الداخلية تصدم شباط وتمنح الترخيص لتيار ولد الرشيد لقيادة النقابة” وأخبار أخرى نقرأها لكم في العنواين التالية:

فيدرالية اليسار تدعو  إلى فرض الضريبة على الثروة والإرث لتمويل التعليم

البداية مع يومية “أخبار اليوم” التي قالت إن النائبان الوحيدان عن فدرالية اليسار بمجلس النواب، عمر بلافريج وعمر اشناوي، دعوا إلى إدخال تعديلات على مشروع القانون المالي، عن طريق إحداث ضريبة متصاعدة على الثروة، وعلى الإرث، وتقليص الاعتمادات المالية الموجهة لجل القطاعات، بما فيها البلاط الملكي، من أجل تمويل إصلاح التعليم والصحة.

فيدرالية اليسار اقترحت إحداث ضريبة تضامنية للنهوض بالتعليم، تؤدي الممتلكات التي تتراوح قيمتها بين 500 مليون ومليار سنتيم، بنسبة 0.1 في المائة سنويا، لتتضاعف هذه النسبة في الحالة التي تتراوح فيها الممتلكات بين مليار وملياري سنتيم، وترتفع إلى 0.5 في المائة بالنسبة إلى الممتلكات التي تفوق قيمتها ملياري سنتيم.

المغرب يتطلع إلى الطاقة النووية

ومن نفس اليومية، التي أوردت أن الموقع الرسمي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، نشر يوم الثلاثاء الماضي، مقالا يقول إن المغرب يسعى إلى إضافة الطاقة النووية إلى مصادره الطاقية في أفق 2030.

المقال، الذي كتبته خبيرة، بقسم الطاقة الذرية التابع للوكالة، قال إن المغرب، إلى جانب تركيزه على الطاقات المتجددة، يسعى إلى استعمال الطاقة النووية لتخفيف تبعيته الطاقية للخارج.

الداخلية تصدم شباط وتمنح الترخيص لتيار ولد الرشيد لقيادة النقابة

وإلى يومية “آخر ساعة” التي أوردت أن وزارة الداخلية صدمت أتباع حميد شباط، بعدما رفضت الاعتراف بنتائج جمعهم العام الأخير، المنظم باسم نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، معترفة بالمقابل بمخرجات المؤتمر الاستثنائي للجنة التصحيحية، الذي توج بانتخاب الصحراوي النعمة ميارة كاتبا عاما جديدا للذراع النقابي لحزب الاستقلال، وهو أحد المقربين من حمدي ولد الرشيد، أبرز خصوم شباط في الحزب.

وحسب معطيات توصلت بها الصحيفة، فإن الجهات المختصة بوزارة الداخلية لم تبد أي اعتراض على القيادة الجديدة لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، مانحة للكاتب العام الجديد وصلا نهائيا اعترافا بمكتبه المنتخب.

وتؤكد المعطيات ذاتها، أن كتاب الأقاليم المشاركين في المؤتمر العام الاستثنائي، سارعوا فور انتخاب ميارة إلى توجيه رسائل إلى وزارة الداخلية وممثليها من ولاة وعمال بالأقاليم والجهات التي ينتمون إليها.

الداخلية تجر 22 رئيس جماعة إلى الجنايات

وننتقل إلى يومية “الصباح”، التي أوردت أن تقارير رسمية صادرة عن وزارة الداخلية أعلنت أن عدد المتابعات القضائية في حق أعضاء المجالس الجماعية، وصلت إلى 76 حالة، بسبب ارتكابهم أعمالا مخالفة للقانون.

ويبلغ عدد رؤساء الجماعات الذين يتابعون رسميا أمام القضاء 222 رئيسا، ينتمون إلى أحزاب الأغلبية والمعارضة، كما يتابع 18 نائبا، و28 مستشارا جماعيا، وثمانية رؤساء سابقون.

وموازاة مع ذلك، تم تحريك بداية الشهر الجاري الدعوى العمومية في حق 11 رئيسا سابقا وأعضاء لارتكابهم أفعالا تستوجب عقوبة جنائية.

مصدر مقرب من عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، قال لليومية، إن التركيز على الدور الرقابي في مجال المنازعات سيتواصل  لقطف المزيد من الرؤوس الفاسدة في المجالس المنتخبة.

حصاد يعصف بأسماء بارزة في وزارته وإعفاءات ستطال عددا من المسؤولين

وإلى يومية “المساء” التي أوردت أنه عصف إعفاء مفاجئ بعدد من الأسماء البارزة التي تتحكم في مسار القرارات الحاسمة داخل وزارة التربية الوطنية على عهد الوزير السابق رشيد بلمختار.

وكشفت مصادر مطلعة أن محمد حصاد أصدر قرارا مفاجئا بإعفاء جميع أعضاء ديوان الوزير السابق، بمن فيهم مستشارة كانت تلقب ب”المرأة الحديدية” داخل الوزارة، بالنظر إلى النفوذ القوي الذي كانت تتمتع به، والذي جعلها تنافس من اجل تولي منصب الكاتب العام بعد أن استقدمها رشيد بلمختار من إحدى الجامعات.

وحسب المصادر ذاتها، فإن قرارات الإعفاء نزلت كقطعة ثلج على مستشاري وأعضاء ديوان بلمختار بعد الترويج لتوصية قدمها هذا الأخير لحصاد، مفادها أن ديوانه على دراية بجميع الملفات، وأنه سيساعده كثيرا في فهم كيفية سير وزارة تتحكم في جيش من الموظفين.

حالة استنفار قصوى بعد إخفاء ملفات حساسة عن وزير الثقافة والاتصال الجديد

وإلى يومية “الأخبار” التي أوردت، نقلا عن مصادر مطلعة أن وزارة الثقافة والاتصال تعيش حالة استنفار قصوى، منذ تعيين الحركي محمد الأعرج على رأسها، خصوصا في قطاع الثقافة، الذي كان فيه محمد أمين الصبيحي، الوزير السابق المنتمي إلى حزب التقدم والاشتراكية، وعمد موالون إليه، إلى جمع عدد من الملفات التي توصف ب “المهمة”، وأخفوها عن الوزير الجديد.

وكشفت المصادر نفسها، أن الأمر يتعلق بملفات مالية، ذات صلة بالمدير الإداري والمالي، وصفقات التجهيز الخاصة بالمراكز الثقافية والخزانات العمومية، التي مررت لشركة خاصة يوجد مقرها بالدار البيضاء، واستفادت من جميع الصفقات بدون استثناء، بكل من سطات والدار البيضاء والفقيه بنصالح وباقي المديريات الجهوية.

مليارا درهم من الخارج لجمعيات مغربية

وإلى يومية “الأحداث المغربية”، أوردت أن محمد الحجوي، الأمين العام للحكومة، أن المواكبة القانوينة من طرف الأمانة العامة للحكومة للنسيج الجمعوي، أسفرت خلال الولاية الحكومية السابقة بين سنتي 2012 و2016 عن منح 130 رخصة لالتماس الإحسان العمومي، كما تلقت الأمانة العامة للحكومة، تصريحات من عدد من الجمعيات بالتمويلات التي تلقتها من جهات أجنبية، بلغت 4685 تصريحا من 907 جمعيات، كما بلغ حجم الأموال المصرح بها ما يقارب مليارا و900 مليون درهم خلال نفس الفترة.

وكشف الأمين العام للحكومة، خلال عرضه يوم الأربعاء 10 ماي الجاري لمشروع ميزانية قطاع الامانة العامة للحكومة، أمام لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، أن الاعتراف بصفة المنفعة العامة تم لفائدة 35 جمعية بمقتضى مراسيم، وبذلك بلغت الجمعيات المتمتعة بصفة المنفعة العامة 223 جمعية إلى حدود أواخر السنة الماضية.

واشنطن بوسط: تنظيم مونديال 2026 بأمريكا لا مفر منه

ونختتم جولتنا الصحفية، بأرز ما جاء في الأخبار الرياضية، حيث أوردت يومية “أخبار اليوم”، أنه رغم منافسة أمريكا وكندا والمكسيك على احتضان مونديال 2026، ومنحهم ثلاة أشهر لكي يعلنوا رغبتهم الرسمية في الترشيح، فأن المؤشرات الكبرى جاءت تؤكد قرار “الفيفا” أريد منه تفادي أي لغط قد يرافق منحها “شيكا على بياض للأمريكيين”، أكثر مما أير منه فعليا فتح الباب لمنافسين حقيقيين.

وفي الوقت الذي كان الاتحاد الدولي يستثني، وهو يلتئم في كونغرس المنامة، كلا من أوروبا وآسيا من الترشيح لاتضافة كأس العالم لسنة 2026، وتيرك الباب مفتوحا، لمدة ثلاثة أشهر فقط، للبقية (إفريقيا، وأوقيانيا، وأمريكيا اللاتينية، وأمريكيا الشمالية)، كان بذلك يضع “العقدة في منشار” الرغبة المغربية للترشح، بما أن الرباط ستكون مجبرة على الإحجام عن ضم الإسبان والبرتغاليين إلى ملفها، وهما الدولتان الأوربيتان، وسيتحتم عليها بالتالي التوجه شرقا أو جنوبا بحثا عن راغبين في تعزيز ملفه، ما يعني الاستحالة.

وفي هذا السياق، كتبت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية الشهيرة، ما يفيد بأن الملف الأمريكي محسوم، مستندة في ذلك إلى كواليس كونغرس المنامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.