الرئيسية » 24 ساعة » 3 سنوات من السجن لضابط شرطة مزيف كان ينشط بين مراكش وأسفي + صورة

3 سنوات من السجن لضابط شرطة مزيف كان ينشط بين مراكش وأسفي + صورة

أنهت الهيئة القضائية بالمحكمة الابتدائية بآسفي، الفصل الأول من قضية، ضابط  شرطة مزيف، بعد جلستي محاكمة، خلصت من خلالهما الهيئة القضائية، إلى إدانة المتهم بالنصب والاحتيال وانتحال صفة نظمها القانون.

وأدين المتهم عبد الرفيع بثلاث سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 8الاف  درهم، في حين أدين شريكه بشهرين حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم.

وتعود تفاصيل القضية، إلى ما قبل ثلاث أسابيع، بعد أن تقدم المتهم نحو مطحنة للدقيق بآسفي، عبر طريق الصويرية،  حيث أخبر مسؤولي المطحنة بتورطهم في ترويج دقيق فاسد، وأنه يتوفر على تسجيلات تثبت قيام مسؤولي المطحنة المذكورة، بعمليات تغيير جودة الدقيق.

وفي الوقت الذي طالب فيه الضابط المزيف  تسليمه مبلغ 20 مليون سنتيم، مقابل التغاضي عن كشف عمليات الغش في الدقيق، فقد التمس مدير المطحنة إمهاله، فترة زمنية من أجل توفير المبلغ المطلوب، قبل أن يسارع إلى إخبار المدير العام للمطحنة بمدينة مراكش، والذي التمس حصوله على تسجيلات كاميرات المطحنة، وهي التسجيلات التي سارع إلى إرسالها إلى أحد معارفه ضمن  سلك الأمن

وبعد دقائق قليلة، تلقى المدير العام للمطحنة إفادة تتعلق بأن الشخص الذي حاول ابتزازهم لا ينتمي إلى عناصر الأمن ، وأنه ينتحل صفة ضابط أمن، حيث تحركت حينها العناصر الأمنية ، من أجل نصب كمين للضابط المزيف، خلال عودته لتسلم مبلغ 20 مليون سنتيم، وإلقاء القبض عليه.

 

وكان الضابط المزيف، يظهر في عدد من أحياء آسفي وشوارع مراكش على متن سيارات فارهة، وكان يحرص على الظهور رفقة عدد من رجال الأمن بمدينة أسفي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *