الرئيسية » الأرشيف » محكمة باريس تدين فهد جبراني ب5 سنوات بتهمة المساس بأمن المملكة المغربية

محكمة باريس تدين فهد جبراني ب5 سنوات بتهمة المساس بأمن المملكة المغربية

الكاتب: 
مراكش 24

أكدت محكمة باريس، أول أمس الثلاثاء، الحكم الصادر في حق المواطن الفرنسي من أصول مغربية، فهد جبراني، المتهم بالإرهاب والدعوة إلى الجهاد عبر شبكات الأنترنت، بخمس سنوات سجنا نافذا، ومنعه نهائيا من دخول الأراضي الفرنسية.

وكان جبراني  المتهم بتهديد أمن المملكة وتهديد السلامة الشخصية للملك محمد السادس ،عبر العديد من منتديات الجهاد، قد حاول نفي الوقائع الثابثة في حقه خلال مرافعته الختامية، معتبرا أنها “وهمية” لتغليط المحكمة 

و في محاولة لتخفيف الحكم اعتبرت محامية جبراني، “آن سوفي لاغان”، أن الوقائع الثابثة التي تدين موكلها لا علاقة لها بتأييد الإرهاب. وقالت إنه “يؤكد أنه سلفي، لكنه لا يدري ما هي السلفية”، مشيرة إلى أن موكلها على الرغم من نشره أفكارا تدعوا للإرهاب  “لم يسبق له المشاركة في أعمال مسلحة  

و كان جبراني قد أكد أمام رئيس الغرفة 16 في المحكمة الجنائية خلال الجلسة الأولی من المحاكمة، شهر يناير الماضي، أنه  يتواصل مع رواد المنتديات التي تدعو للقيام بأعمال إرهابية  علی شبكة الأنترنت باسم مستعار هو “الرايات” (Drapeaux)، مؤكدا أن المنتديات تعطيه “حماسا” أكبر وتكون الأجواء فيها “نشطة” أكثر.

جبراني وصل إلی فرنسا قبل عشر سنوات مختبئا داخل شاحنة، وبمجرد وصوله تعرض للاعتقال وسُجن 4 أشهر بعد أن قدم نفسه علی أنه مواطن فلسطيني خوفا من ترحيله، عام 2006 تزوج الشاب المغربي البالغ من العمر 36 سنة بسيدة فرنسية تكبره بـ12 سنة، طمعا في الحصول  على وثائق الإقامة القانونية  في فرنسا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *