الرئيسية » الأرشيف » محاكمة رئيس جماعة زور 128 توقيعا ضمنهم 6 اموات

محاكمة رئيس جماعة زور 128 توقيعا ضمنهم 6 اموات

الكاتب: 
مراكش 24

يمثل رئيس حماعة الصفصاف بإقليم سيدي قاسم، أمام القضاء، اليوم الأربعاء، وهو الفائز بولاية رابعة في الانتخابات الجماعية الماضية باسم حزب الاستقلال، إثر شكاية تقدم بها نائب الجماعة السلالية لجماعة النجارة يتهمه فيها بصنع وقائع غير صحيحة واستعمالها والتزوير فيها طبقا للفاصل 366 من القانون الجنائي.
الخبر أوردته يومية الصباح، حيث ذكرت بأن مصادر قريبة من «البام » وصفت الملف القضائي، بالخطير الذي قد يطيح بعدة رؤوس، بعدما ظلت تحميه أياد ولوبيات سياسية تنتمي إلى حزب سياسي من المعارضة بالإقليم، وتعتبر نفسها صاحبة اليد الطولى في إصدار الأحكام ضد معارضيها، وتلفيق التهم للمخالفين لأجندتها السياسية والزج في السجن بكل من سولت له نفسه البحث عن خيار سياسي غير خيارها.

وحسب الصحيفة فقد سبق للرئيس الاستقلالي المتابع بتهمة التزوير، أن قام بصنع 128 توقيعا وزورها، منها ستة توقيعات لأموات بعثهم من قبورهم من أجل عزل عبد السلام لحنين، نائب الجماعة السلالية لدوار النجارة بجماعة الصفصاف، لتضيف اليومية بأنه تم تحريك الدعوى بعد أن ظلت في رفوف المحكمة الابتدائية بإقليم سيدي قاسم منذ 2013، لكن بعد توجيه شكاية مباشرة إلى الوكيل العام للملك بالقنيطرة من قبل محام بهيأة الرباط في مارس 2015، تمت إعادة الاستماع إلى الأطراف، وبعدما تم إيقاف النظر في الدعوى إثر قرار الحكومة إرجاء المتابعة بعد انتهاء الانتخابات الجماعية للصيف الماضي، قبل أن يتم تحريك الملف من جديد، في أواخر دجنبر الماضي، من قبل النيابة العامة بسيدي قاسم.

وقالت الصحيفة إن واقعة التزوير عاينها النائب الثالث لرئيس جماعة الصفصاف، العلجي الحارثي، الذي أدلى بشهادته أمام الضابطة القضائية بدرك سيدي قاسم، كما أفاد الشاهد الرئيسي المحققين أنه، في أواخر 2009، دون تحديد التاريخ بالضبط، وأثناء وجوده بجماعة الصفصاف، حيث كان يمارس مهمته نائبا ثالثا لرئيس الجماعة نفسها، تقدم أمامهم المسمى «ق، ش » فاسفتسر رئيس الجماعة عن التدابير التي اتخذتها في حق عبد السلام لحنين، وأثناء ذلك، أحضر رئيس الجماعة لائحة المنتخبين الخاصة بالجماعة، وتم تحرير لائحة تضم مجموعة من أفراد الدوار، متضمنة لأرقام بطائقهم الوطنية، وصرح المشتكى به أن سيستعملها لتقديم شكاية ضد عبد السلام لحنين بدعوى أن الأشخاص المضمنة أسماؤهم بهذه اللوائح يرغبون في إقالة لحنين من منصبه نائبا للجماعة السلالية «النجارة ».


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.