الرئيسية » الأرشيف » سلوى رشدان…. مستقبل وكالة نازا يعتمد على ذكاء وحزم فتاة تسكن بحي السملالية في مراكش

سلوى رشدان…. مستقبل وكالة نازا يعتمد على ذكاء وحزم فتاة تسكن بحي السملالية في مراكش

الكاتب: 
أمين بلقادة مراكش 24

عندما كانت سلوى رشدان تراقب سماء مراكش بشكل حازم وعلمي من خلال سطح منزلها بحي السملالية لم تكن تعلم أن النجوم الساطعة في السماء كانت تحمل لها مفاجأة سارة , لأنها ستصبح أول باحثة مغربية تمثل بلدها بمختبرات وكالة الفضاء الأمريكية  “نازا” عبر مشروعها الذي تم اختياره عالميا ضمن أفضل المشاريع المستقبلية التي ستدرسها وكالة نازل خلال 20 سنة المقبلة .
فبعد أن  حصلت على الإجازة بتفوق سنة 2006 من جامعة القاضي عياض  وتخرجت الأولى في صف الماستر ، ستشارك وتساهم في عدة ملتقيات علمية على أعلى مستوى بالعالم ، مسلحة في ذلك بتخصصها في الأبحاث التي تهم التغيير المناخي .  وهو ما فتح لها أبواب أعرق الجامعات بالعالم بما في ذلك جامعة “فون هامبلدت” بمدينة برلين الألمانية وجامعة روما , ليتم استدعائها بعد ذلك للمشاركة في منتدى سيول بكوريا الجنوبية لتطرح وجهة نظرها حول التغيرات المستقبلية التي سيخضع لها المناخ بمنطقة شمال إفريقيا.
ويرتكز مشروع سلوى رشدان الذي ستعمل على تطويره بمساهمة علماء من وكالة “نازا” على دراسة شاملة للعوامل المناخية والاجتماعية والاقتصادية، من أجل ضمان  الأمن الغذائي في المغرب خلال العشرين سنة المقبلة،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *