الرئيسية » 24 ساعة » تونس – مؤشرات وبائية خطيرة مرتبطة بالموجة الثالثة لفيروس كورونا

تونس – مؤشرات وبائية خطيرة مرتبطة بالموجة الثالثة لفيروس كورونا

بلغت نسبة التحاليل الإيجابية اليومية لتقصي فيروس كورونا في تونس 60 بالمائة من مجموع التحاليل التي أجريت ضمن تدخلات خدمات المساعدة الطبية الاستعجالية, وفق ما أكدته نائب رئيس قسم الإسعاف الطبي الإستعجالي سعيدة زلفاني.

 

وأكدت زلفاني, في تصريح إعلامي أمس  الأحد, أن هذه النسبة تعد مؤشرا خطيرا يستوجب الحذر والصرامة في تطبيق البروتوكول الصحي.

وأشارت إلى أن التحاليل الإيجابية اليومية لتقصي كورونا أجريت خلال الأسبوع الحالي(29 مارس إلى 3 أفريل) على 200 شخص أثبتت إصابة 120 شخصا بهذا الفيروس, مبينة أنه تم إجراء أقل من 90 تحليلا خلال الأسبوع المنقضي, وهو ما يعكس تطور وتيرة الإصابة بالفيروس.

وأبرزت زلفاني أن عدد المكالمات الهاتفية الواردة على خدمات المساعدة الطبية الاستعجالية الخاصة بكوفيد 19 التي تتسم بالجدية وترد للاستفسار حول الفيروس ارتفع خلال الأسبوع الحالي إلى 4 آلاف مكالمة يومية مقابل ما يناهز 3 آلاف مكالمة خلال الأسبوع المنقضي.

ولفتت إلى وجود أشخاص تتراوح أعمارهم بين 40 و50 سنة بالعناية المركزة وهو ما يعنى أن فئة الكبار في السن ليست وحدها المعنية بمخاطر الإصابة بفيروس كورونا, مشيرة إلى أن تراجع عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في المرحلة القادمة ومحاصرته يبقى رهين وعي المواطن والتزامه بالبروتوكول الصحي.

وأعلنت الصحة التونسية, مساء السبت, تسجيل 41 وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد، و 1404 إصابة جديدة بالفيروس بعد اجراء 5752 تحليلا مخبريا.

وبلغ العدد الجملي للوفيات والإصابات المكتشفة على التوالي 8931 وفاة و 258 ألفا و 335 إصابة, وذلك منذ ظهور الفيروس في تونس في مارس 2020.

 

ومن المتوقع أن تشهد تونس موجة ثالثة لفيروس كورونا, وفق ما أفاد به وزير الصحة فوزي المهدي خلال مؤتمر صحفي عقده بتاريخ الجمعة الماضي.

ولفت المهدي إلى ارتفاع نسبة التحاليل الإيجابية, إلى جانب الارتفاع في عدد المقيمين بأسرة الإنعاش والأوكسيجين بالمستشفيات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *