الرئيسية » 24 ساعة » امزازي يكشف عن تدابير إجراء 15 تلميذا مصابا بكورونا لإمتحانات البكالوريا

امزازي يكشف عن تدابير إجراء 15 تلميذا مصابا بكورونا لإمتحانات البكالوريا

أعلن سعيد أمزازي،  وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، عن الإجراءات التي إتخذتها وزارته لتأمين سليم وآمن لإجتياز إمتحانات البكالوريا بالنسبة للتلاميذ المصابين بفيروس كورونا.

وكشف امزازي، في اجتماع للجنة التعليم والثقافة والاتصال، بمجلس النواب، الثلاثاء، أن 15 تلميذا مصاب بفيروس “كورونا”، ويتابعون العلاج بالمستشفيات.

وأوضح امزازي، أن هناك 11 مترشحا قيد العلاج بمستشفى بنسليمان، و3 مترشحين بمراكش، مشيرا إلى أن اثنين منهم سيغادرون المستشفى غدا الأربعاء، وستظل فقط حالة واحدة قيد العلاج.

وحسب الوزير، فإن هناك حالة أخرى تتابع العلاج بالمستشفى الميداني بسيدي يحيى الغرب، مؤكدا أن الوزارة أقامت مراكز امتحان في المؤسسات الاستشفائية المذكورة حتى يتمكن التلاميذ المصابين من اجتياز الامتحانات بتأطير من الطاقم الطبي والأكاديمية والمديرية المعنية.

وبخصوص حالات أخرى للتلاميذ من العالقين بالخارج، أشار الوزير إلى أن 4 حالات دخلت المملكة، وتخضع للحجر الصحي بأكادير، إضافة إلى مترشحين طلبوا تأجيل الامتحان إلى الدورة الاستداركية، لنهم غير مهيئين، واكد أمزازي أن الوزارة وافقت على طلبهم.

اما عن المترشحين الذين فضلوا اجتياز الامتحان، قال امزازي، إن الوزارة أقامت مراكز للامتحان في الفنادق، وانها اعتمدت المرونة التامة مع جميع الطلبات التي يتقدم بها المترشحون.

وبخصوص تنقل الأساتذة والتلاميذ بين المنطقتين 1 و2، فقد أكد أمزازي أن هناك تنسيقا وطيدا مع السلطات، حيث تم وضع لائحة تضم أسماء الأساتذة والتلاميذ المترشحين المرخص لهم بالتنقل استثنائيا خلال فترة البكالوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *