الرئيسية » 24 ساعة » إسبانيا تسجل إرتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كورونا
Spanish soldiers wearing face masks stand outside the Fira Barcelona Montjuic centre in Barcelona where a temporary hospital for vulnerable people was set up on March 25, 2020, during the new coronavirus epidemic. - Spain's coronavirus death toll overtook that of China, rising to 3,434 after 738 people died over the past 24 hours, the government said. The spiralling number of deaths came as Spain entered the 11th day of an unprecedented lockdown to try and rein in the COVID-19 epidemic that has now infected 47,610 people, the health ministry said. (Photo by Pau Barrena / AFP) (Photo by PAU BARRENA/AFP via Getty Images)

إسبانيا تسجل إرتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة الإسبانية أمس الاثنين أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس “كوفيد ـ 19” بلغ 93 ألف و 822 حالة إصابة جديدة منذ يوم الجمعة الماضي.

ورفعت حصيلة الجمعة، العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس التاجي منذ بدء تفشي الوباء في اسبانية إلى 2 مليون و 593 ألف حالة.

وأوضحت بيانات وزارة الصحة أن عدد حالات الوفيات التي تم تسجيلها منذ الجمعة الماضي بلغ 767 حالة وفاة.

ورفع ذات الحصيلة المتعلقة بالوفيات العدد الإجمالي لحالات الوفيات إلى 56 ألف و 208 حالة، بينما ارتفع معدل الإصابة التراكمي لـ14 يوما ليصل إلى 884 حالة إصابة لكل 100 ألف نسمة .

وأكد نفس المصدر أن معدل نسبة ملئ الأسرة في وحدات العناية المركزة بلغ إلى حدود اليوم الاثنين 38 ر 40 في المائة مقابل 61 ر 37 في المائة المسجلة يوم الجمعة الماضي .

وقال “فرناندو سيمون” مدير مركز تنسيق حالات الطوارئ بوزارة الصحة خلال ندوة صحفية عقدها مساء أمس إن تطور عدوى الوباء في إسبانيا “يتم بشكل أبطأ وسنبدأ في تسجيل انخفاض تدريجي في عدد حالات الإصابة بالوباء خلال الأيام القليلة المقبلة ” .

 

وأضاف “فرناندو سيمون” أن ذروة الموجة الثالثة من هذه الجائحة تم تسجيلها في عطلة نهاية الأسبوع الماضي (يومي 16 و 17 يناير) وإن كانت بيانات المنحنى ليست نهائية”.

وحذر ذات المتحدث من الزيادة المقلقة في معدل نسبة ملئ الأسرة بوحدات العناية المركزة ( 38 ر 40 ) ما ينذر بضغط كبير على النظام الصحي يستوجب العمل على تجاوزه في أقرب وقت ممكن.

وأوضح أن معدل نسبة ملئ الأسرة بوحدات العناية المركزة “كان من بين الأعلى في إسبانيا منذ بداية الموجة الأولى في شهر أبريل الماضي لكن مع تفاوتات بين المستشفيات والمراكز الصحية”.

وقال مدير مركز تنسيق حالات الطوارئ بوزارة الصحة الاسبانية أن الوضع الحالي “هو مقلق بالفعل لكن لا علاقة له بما وقع في مارس وأبريل الماضي”.

ودعا إلى تكثيف التدابير والإجراءات التي تهدف إلى الحد من انتشار عدوى الوباء “وذلك من أجل التخفيف من الضغط المتزايد الذي أصبح النظام الصحي يعاني منه في هذه المرحلة خاصة بالنسبة لوحدات العناية المركزة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *